سبع (7) خطوات لبلوغ نقطة التعادل في مشروعك

تهدف المؤسسة الناشئة في بلوغها نقطة التعادل إلى وقف الخسائر الناجمة عن ضعف المبيعات. لبلوغ نقطة التعادل في مؤسستك الناشئة إليك الخطوات المهمة التالية:

فهم نقطة التعادل

إن بلوغ نقطة التعادل تعتبر غاية مهمة لتحقيق الربحية في أي مؤسسة، وإن المؤسسة تستثمر معظم مواردها في بداية تشغيلها للخروج من عنق الزجاجة وتكبد الخسائر وبلوغ نقطة التعادل وذلك بأسرع فرصة ممكنة.

اختيار الشكل القانوني للمؤسسة الناشئة

توجد عدة أشكال قانونية للمؤسسات الناشئة مثل “التاجر الوحيد”، و “المشاركة”، و”ذات المسئولية المحدودة الخاصة”، و”ذات المسئولية المحدودة العامة “، وغيرها، إلا إن أياً من تلك الاشكال القانونية للمؤسسة يتبعها مسئوليات قانونية محددة على المُلاك وتؤثر على مالية المؤسسة الناشئة وادارتها. فيما يلي تعريفاً بأهم الاشكال القانونية للمؤسسة الناشئة وتأثيراتها الإدارية والمالية على المؤسسة.

إنشاء نظام محاسبي

تحتاج كل مؤسسة إلى نظام محاسبي لتسجيل معاملاتها المالية وفقاً لنظام محاسبي معتمد، وتزويد الإدارة بتقارير مالية دورية تشرح صافي الأرباح والخسائر للفترة، والموقف المالي للمؤسسة، وكشف التدفقات النقدية للفترة.

إعداد ميزانية نقدية سنوية

لعلي من أكثر ما يميز مرحلة بدأ تشغيل المؤسسة وتحولها من مرحلة البحث إلى مرحلة التنفيذ والتشغيل هو اعداد المؤسسة لميزانية نقدية سنوية، والتي تشرح فيها المسار النقدي المستقبلي للمؤسسة، ومصادر التمويل، واستخداماته، وفوائضه، وعجزه. وتُعد الميزانية النقدية من أهم أدوات التخطيط النقدي بالمؤسسة، وتساعد الإدارة في التحكم بالنفقات وتحفيز الإيرادات وتخطيط التمويل.

تحفيز التدفقات النقدية

يوضح كشف التدفقات النقدية حركة النقد الداخلة والخارجة عن المؤسسة خلال مدة محددة مثلا عام تشغيلي، وتقسم تلك التدفقات الي تدفقات نقدية تشغيليه وهي تلك التدفقات المتعلقة بقائمة الدخل النقدي وصافي رأس المال العامل، والتدفقات النقدية من الاستثمار وهي تلك التدفقات المتعلقة بالاستثمار في الأصول الثابتة والاستثمارات، والتدفقات النقدية من القروض، والتدفقات النقدية من حقوق الملكية. وتعتبر التدفقات النقدية التشغيلية من أهم مصادر التدفقات النقدية بالمؤسسة كونها تمثل التدفقات النقدية الصادرة عن النشاط الرئيسي للمؤسسة، وهو بذلك يمثل كفاءة التشغيل، وعلى أساسه يتم تقدير قيمة المؤسسة. كما يعتبر صافي التدفقات النقدية التشغيلية بعد استقطاع الانفاق الاستثماري، تدفق نقدي مهم للمؤسسة ويمثل صافي التدفقات النقدية التشغيلية الموجهة لسداد قروض المؤسسة والوفاء بتوزيعات الأرباح على حملة الأسهم برأسمال المؤسسة، وعلى أساسه أيضاً يتم تقدير قيمة المؤسسة. ويمكن تحسين فوائض التدفقات النقدية بالمؤسسة الناشئة عبر تحسين الربحية، وخفض الائتمان الممنوح للعملاء، وكذلك خفض رصيد المخزون، وزيادة مدة الائتمان لسداد الدائنين، وخفض النفقات الاستثمارية، وزيادة الإنتاجية والتشغيل، وتلبية احتياجات العملاء.

إدارة رأس المال العامل

رأس المال العامل هو عبارة عن موارد والتزامات سائلة، تُمكن المؤسسة من شراء المواد الخام أو المنتجات الجاهزة، وسداد أجور الموظفين، والإنتاج، والتخزين، وتوزيع وبيع المنتجات، وتحصيل النقد. لذا، يمثل رأس المال العامل المكون الأساسي للتدفقات النقدية التشغيلية في المؤسسة بعد صافي الأرباح، ويتضمن الأصول المتداولة مثل أرصدة المدينين والمخزون والنقد، والخصوم المتداولة مثل أرصدة الدائنين ومستحقات الموظفين. ويمثل صافي رأس المال العامل (مجموع أرصدة الأصول المتداولة مطروحاً منها مجموع الخصوم المتداولة) مكون كذلك مهم من الكلفة الاستثمارية للمؤسسة إضافة إلى مجموع تكلفة الأصول الثابتة مثل الآلات والمكاتب والأثاث والسيارات. وإدارة حسابات رأس المال العامل لزيادة الفوائض النقدية التشغيلية، يتمثل في خفض الائتمان الممنوح للعملاء بالسوق وتحفيز التحصيل النقدي، وخفض المخزون كمواد خام ومنتجات نصف مصنعة أو منتجات تامة الصنع، والاستفادة القصوى من الائتمان الممنوح للمؤسسة من الموردين أو الدائنين. كما تستخدم المؤسسات معامل السيولة الجارية (حاصل قسمة مجموع قيمة الأصول المتداولة على قيمة الخصوم المتداولة) كمؤشر لقياس كفاءة إدارة رأس المال العامل والذي عادة ما تتراوح نسبته بالمؤسسات 2:1، أو معامل السيولة السريعة (حاصل قسمة مجموع قيمة الأصول المتداولة بدون قيمة المخزون على قيمة الخصوم المتداولة)، حيث يعطي هذا المعامل مؤشر أفضل عن وضع السيولة بالمؤسسة مقارنة بمعامل السيولة الجارية. إضافة إلى هذين المؤشرين، تستخدم المؤسسات مؤشرات تعني في الوقت المستغرق لاستكمال دورة إنتاج وتخزين وبيع وتحصيل النقد بالمؤسسة وتسمى “دورة تحويل النقد”، والتي تقدر عبر:

 إضافة (+) عدد أيام تغطية المخزون (كم يوم يكفي رصيد المخزون بالمؤسسة لتلبية متطلبات المبيعات اليومية؟)، ويُقدر عبر حاصل قسمة 365 يوم (عدد أيام العام) على معدل دوران المخزون للعام.

واضافة (+) عدد أيام تغطية رصيد المدينين (كم يوم يكفي رصيد المدينين بالمؤسسة لتحصيله نقداً من العملاء بالسوق؟)، ويقدر عبر حاصل قسمة 365 يوم على معدل دوران رصيد المدينين للعام.

وطرح (-) عدد أيام تغطية رصيد الدائنين (كم يوم يستغرق رصيد الدائنين لسداده للدائنين أو الموردين؟)، ويُقدر عبر حاصل قسمة 365 يوم على معدل دوران رصيد الدائنين للعام.

ومن أهم تطبيقات “دورة تحويل النقد”، هي كلما زاد عدد أيام دورة تحويل النقد بالمؤسسة، كلما زاد ذلك من الاستثمارات المرصودة لصيانة رأس المال العامل، مما يستدعي تمويل إضافي لتحقيق ذلك، أما عبر صافي ربح المؤسسة أو التدفقات النقدية التشغيلية، أو عبر بيع أصل ثابت أو استثمارات طويلة أمد، أو عبر الاقتراض، أو زيادة في رأس المال، أو تجيير توزيعات الأرباح السنوية لإعادة استثمارها بالمؤسسة بدلاً من توزيعها كنقد على المساهمين في رأس مال المؤسسة. وكملاحظة أخيرة، تحدد دورة تحويل النقد المثلى بالمؤسسة تبعاً لظروف المؤسسة وطبيعة عملها ومنتجاتها أو خدماتها، والمؤشرات المعتمدة لأداء القطاع.

تحليل التقارير المالية باستخدام النسب المالية

تحرص إدارة المؤسسة الناشئة في مرحلة التشغيل الأولى الى مراجعة وتقييم التقارير المالية الشهرية أو النصف سنوية أو في نهاية السنة التشغيلية، بهدف الوقوف على مناطق التطوير الممكنة، وتتضمن تلك التقارير المالية كل من قائمة الدخل، والميزانية العمومية، وكشف التدفقات النقدية، والتغيرات في صافي حقوق الملكية. وتشرح تلك التقارير المالية نتائج أداء المؤسسة المالي فيما يتعلق بالربحية والموقف المالي، والتدفقات النقدية، والتغيرات في حقوق الملكية، وتستخدم المؤسسات عادة منهجية تحليل البيانات المالية باستخدام النسب المالية، والتي هي عبارة عن مقدار نسبي لقيمتين عدديتين محددتين مأخوذتين من التقارير المالية للمؤسسة. وتنقسم تلك النسب المالية الى عدة مجاميع وفقاً لموضوعها، فتقسم الى نسب السيولة، والكفاءة، والربحية، والملاءة المالية، والاستثمار.

ملاحظة: هذا المقال مقتبس من كتابي “دليلك المالي لإدارة المؤسسة الناشئة.

لمزيد من التفاصيل عن الكتاب

https://growenterprise.co.uk/book-a-financial-guide-to-running-a-startup/

للتسجيل والحصول على ملخص الكتاب

https://forms.gle/FMg6B4MQNZGxib9P6

للتسجيل في نشرتنا الشهرية

http://eepurl.com/ggcC29

إعداد: منذر الداود

خبير مؤسسات ومدرب ومؤلف
Grow Enterprise
http://www.growenterprise.co.uk
maldawood@growenterprise.co.uk
United Kingdom

Categories business

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this:
search previous next tag category expand menu location phone mail time cart zoom edit close